إلى تنسيقياتنا المصون، عن مذابح أراكان بورما

 

 

إعداد: عهد زرزور

 

 

انتشر في الآونة الأخيرة وبشدة في صفحات التنسيقيات السورية وخصوصاً  تنسيقية الثورة السورية في حي الميدان وما حوله وإذاعة ديرالزور الحرة وغيرها…….. صور مريعة وأخبار عن مذابح حدثت في دولة بورما
ومجازر بحق المسلمين هناك لإبادتهم وقد ذكرت هذه الصفحات أن عدد القتلى تجاوز العشرين ألف قتيلاً…

من هذه الصور التي نشرت ، صورة تظهر إحراق المئات من المسلمين فقط لأنهم مسلمون، وفي الحقيقة هذه الصورة هي في الكونغو إثر انفجار خزان وقود وذهب ضحيته أكثر من 230 شخص <المصدر>

 

 

 

 

أوردنا هذه الصورة فقط من بين عشرات الصور المنتشرة الخاطئة والتي لا تحمل اي دليل على أنها فعلاً ماحدث في بورما، وكل مرة يُثبت أن هذه الصورة ليست في نفس البلد
نعم هناك صراع دائر في أراكان استشهد على أثره أكثر من 80 شهيد و45 جريح بحسب الغارديان <هنا>  وقد وزعت مساعدات الأمم المتحدة على 60000 شخص وقيل أن المحتاجين وصلو إلى 90000 شخص.
هذه الأرقام الموثقة، نرجو من صفحات تنسيقياتنا العزيزة تحرّي صحة الخبر قبل نشره “هذا الرجاء تكرر للمرة الألف”

ولأن صفحات التنسيقيات تعتبر بمثابة الحامل الإعلامي للثورة
لا يجوز تشويهها بالأنباء الكاذبة والصور الغير موثوقة سواء كانت الأخبار ثورية او عربية أو دولية
تقصي الخبر ونقله بطريقة صحفية ، هذا ما عهدنا عليه تنسيقياتنا، وليس نشر الأخبار التحريضية وقص الصور ولصقها من مكان إلى آخر من دون اي تحكيم للعقل الصحفي
نتمنى الإستجابة
ونسأل الله الحرية لكل الشعوب المقهورة
والحرية للشعب السوري الثائر العظيم بكافة مكوناته وأطيافه

 

 

 

 

 

2 Responses to “إلى تنسيقياتنا المصون، عن مذابح أراكان بورما”

  1. هنالك مندسين ضمن التنسيقات يهدفون إلى نشر التشويش و اضعاف الثقة، على مدراء التنسيقيات ان يتعاملوا بحذر شديد
    مع الوقت النظام يكتسب خبرة، خبرة جيدة في إدارة الاكاذيب، و على الثوار ايضا ان يكونوا على مستوى اعلى من ذلك.

    أنا استعمل كلمة مندس في مانها الصحيح لا كما تم ترويجها من بداية الازمة للأسف.

  2. الصورة للي بيتذكرو ايام مونديال جنوب افريقيا صار في انفجار بصهريج بنزين بدولة افريقية ما بتذكرها ( حسب ما بتوقع كينيا) و نتيجة هالانفجار احترقت صالتين سينما كان عم يتفرجو فيها الناس ع مبارة و هاي صورة الضحايا
    المؤلم انو الناس نسيت اصحاب الصورة و الحقيقيين و صارت الصورة شي لاضطهاد المسيحيين بنيجريا و شي اضطهاد المسلمين ببورما, طبعا ما عم انكرر انو الاضطهادين بالدولتين موجود بس الصورة مو لأي واحد منهم

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: